التسمم بغاز أول أكسيد الكربون - الإسعافات الأولية

التسمم بغاز أول أكسيد الكربون، كيف تسعف من تسمم بالغاز، أعراض التسمم بالغاز المنزلي البوتان، علاج استنشاق غاز البوتان، الاختناق بالغاز، علاج التسمم بالفحم، أعراض التسمم بأول أكسيد الكربون، الإسعافات الأولية للمصاب بتسمم الغاز،الوقاية من التسمم بالغاز

التسمم بأول أكسيد الكربون : الأعراض والأسباب



يحصد التسمم بغاز أول أكسيد الكربون العديد من الأرواح سنويا، و لعل هذا النوع من التسمم يبلغ ذروته في فصل الشتاء، حيث يتزايد الإقبال على الفحم و سخانات الغاز مما يجعل نسبة حدوث تسممات بسبب أحادي أكسيد الكربون جد مرتفعة. فما هو غاز أول أكسيد الكربون؟ و ماهي أعراض التسمم به؟ و ما هي الطريقة الصحيحة لإسعاف الشخص المصاب بالتسمم بغاز أول أكسيد الكربون؟ فتابعوا معنا.

محتويات الموضوع:

- ما هو غاز أول أكسيد الكربون؟

- أعراض التسمم بأول أكسيد الكربون؟

- الإسعافات الأولية للمصاب بتسمم الغاز؟

- نصائح و إرشادات للوقاية من التسمم بالغاز؟


ما هو غاز أول أكسيد الكربون؟



غاز أول أكسيد الكربون هو غاز عديم اللون، وعديم الرائحة ويعتبر من الغازات الشديدة السمية . عند استنشاق أوَّل أكسيد الكربون، يصبح الدمُ غير قادر على حمل الأكسجين فيؤدِّي نقصُه في الجسم إلى فشل وموت خلايا الجسم.


أعراض التسمم بأول أكسيد الكربون



تظهر عديد العلامات على الشخص المصاب بالتسمم بغاز أول أكسيد الكربون، وهذه العلامات يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • 👈 صداع .
  • 👈 ارتباك وتشوش ذهني .
  • 👈 زيادة معدل ضربات القلب .
  • 👈 ضيق في التنفس .
  • 👈 ضعف و إرهاق .
  • 👈 الإحساس بالدوخة و الغثيان .
  • 👈 عدم الثبات في الحركة أثناء المشي .
  • 👈 غثيان وقيء .
  • 👈 فقدان الوعي .
  • 👈 تغيير في لون الجلد: وهذا لا يحدث إلا في حالة التسمم الحاد، حيت يتحول لون الجلد إلى اللون الأزرق أو يصبح شاحباً.



الإسعافات الأولية للمصاب بتسمم غاز أول أكسيد الكربون



في حالة ما إذا تعرض شخص للتسمم بغاز أول أكسيد الكربون، فمن الضروري و الواجب عليك تقديم الإسعافات الأولية على وجه السرعة، و تتمثل هذه الإسعافات فيما يلي:

  1. 1- إبعاد الشخص عن المكان الذي يوجد به غاز أول أكسيد الكربون على الفور، من أجل استنشاقه الهواء النقي وإيقاف التعرض للغاز المسبب للتسمم وبالتالي زيادة الحالة سوءًا.
  2. 2- الاتصال الفوري بسيارة الإسعاف لنقل المصاب إلى أقرب مستشفى، لأن التسمم بغاز أول أكسيد الكربون يحتاج إلى تدعيم التنفس بأجهزة الأكسجين.
  3. 3- البحث عن المصدر الذي ينبعث منه غاز أول أكسيد الكربون وإغلاقه على الفور


أما فيما يخص المضاعفات الصحية الناتجة عن التسمم فما بين %10 و %15 من المعرضين لفترات طويلة إلى غاز أول أكسيد الكربون والناجين من الوفاة يصابون بمضاعفات خطيرة تخص الدماغ والقلب، وقد ينتهون بفقدان الرؤية والسمع، وقد تصيبهم حالة مزمنة من الارتعاش أو صعوبة تحريك الأطراف، كما قد تصيبهم أزمات قلبية ناتجة عن انسداد الشرايين التاجية ، وتتعرض الحوامل اللاتي يصبن بهذا التسمم الغازي لمضاعفات في حملهن تتراوح بين ولادة طفل دون الوزن الطبيعي إلى وفاة الجنين في الرحم.


شاهد أيضا:

- مرض البواسير: أسبابه و أعراضه و طرق علاجه

- علاج حب الشباب للبشرة الدهنية طبيعيا

- حبة البركة أو الحبة السوداء و فوائدها العجيبة



نصائح و إرشادات للوقاية من التسمم بالغاز


- عدم إشعال الفحم في مكان مغلق.


- يمنع منعا كليا تركيب سخان الماء بالغاز في الحمام.

- المكان الصحيح لتركيب السخان بالغاز هو خارج المنزل على الشرفة أو في مكان جيد التهوية

- يجب أن تناط مهمة تركيب سخان الماء لرصاص محترف و متمرس

- يجب اقتناء جهاز سخان الماء ذو جودة عالية و الابتعاد عن الأجهزة التي لا تحمل علامة المصنع و بلد المنشأ و التصنيع

- من الضروري القيام بصيانة دورية لسخان الماء يمكن الاستعانة بأجهزة قياس مستوى غاز أول أكسيد الكربون بالمنزل.

وهكذا متابعي و زوار موقع المفيد نكون قد وصلنا لختام موضوعنا هذا والذي خصصناه لموضوع التسمم بأول أكسيد الكربون و أعراضه، نتمنى أن يكون قد نال إعجابكم، فلا تبخلوا علينا بمشاركته مع أصدقائكم حتى تعم الإفادة.

إرسال تعليق

0 تعليقات